Blog

٧ أنواع من الفيديوهات تساعدكم على بناء العلامة التجارية وزيادة الأرباح

فيما يلي نعرض لكم 7 أنواع من الفيديوهات التي يجب أن تنتجها الشركة لتصبح أكثر شفافية في نظر عملائها ، ولبناء علامتها التجارية وزيادة اجمالي الارباح.


حضرتُ مؤخراً مؤتمراً كبيراً عن التسويق عبر السوشيال ميديا ، والذي عادة ما يذهب إليه مسئولو التسويق ليضعوا أيديهم على آخر الأساليب والأفكار فيما يخص بناء مقومات الشركة. واذا كنتَ تعمل بالتسويق وقد حانت لك الفرصة لتحضر هذا المؤتمر ، فأنا ازكيه لك تزكية كبيرة لتحضره مجدداً (فانا قد اشتريت تذكرة حضوري لفعالية العام القادم).

ولقد ناقش المؤتمر عدداً كبيراً من الموضوعات منها كيفية "أنسنة" روبوتات الدردشة ، وبناء العلامة التجارية الشخصية. وكان موضوع "الفيديو" أحد أكثر الموضوعات التي تمت مناقشتها في المؤتمر.

فلم تخلُ محاضرة أو عرض من الحديث عن موضوع الفيديو بشكل أو بآخر. وكانت المحاضرة التي ألقاها السيد / ماركوس شيريدان من أهم المحاضرات التي ألقيت في هذا الخصوص ، حيث تحدث الرجل عن انواع الفيديوهات التي يجب على الشركة أن تنتجها لتصبح أكثر شفافية ووضوحاً أمام عملائها ، فضلاً عن قدرتها هذه الفيديوهات في النهاية على تعزيز علامتكم التجارية ورفع ارباحكم.

وفيما يلي الأنواع السبعة من الفيديوهات التي تعمل على بناء علامتكم التجارية وشركتكم ، وزيادة الأرباح

أولاً – فيديو الـ ٨٠ %

دعونا ننظر في الأسئلة التي يوجهها اليكم عملاؤكم الحاليون والمستقبليون بصفة دورية ، ودعونا نتساءل: ما هي نسبة القاسم المشترك المتكرر في هذه الاسئلة؟ أراهن أنها تقترب من ٨٠ %.

وبناء على ذلك فان فيديو الـ ٨٠ % سيحتوى على الاسئلة السبعة أو الثمانية التي يتكرر توجيهها اليكم. ولا شك أن عملاءكم سوف يرحبون بمشاهدة الفيديو الذي يجيب بشكل إيجابي على تساؤلاتهم المتكررة بشأن المنتج أو الخدمة التي سوف يشترونها. وعلاوة على ذلك يمكنكم ان تعملوا على أن يجيب كلُ موظف على حِدة على سؤال واحد ، بحيث تصبح فرصة ذهبية أمام عملائكم لاستعراض فريق العمل الذي سوف يعمل على دعمهم بعد أن يصبحوا عملاء للشركة.

ثانياً – فيديو استمارة صفحة الهبوط

هل سأتلقى سيلاً من رسائل البريد الإلكتروني ؟ ، هل سيتصل بي أحدهم باهتمام ؟ هل سيحصل الآخرون على بياناتي الشخصية ؟ هذه عينة من الاسئلة التي تجول في ذهن اي احد يفكر فيما إذا كان سيقوم بملء احدى الاستمارات الالكترونية الخاص بكم على الانترنت.

ولذلك فإن وضع فيديو بجانب استمارة صفحة الهبوط سوف يشرح لزائر الصفحة ما الذي سيحدث معه بعدما يكبس زر تسليم الاستمارة ، وسوف يزيل الغموض ، وبالتالي يزيد معدلات التحويل الى عملاء فعليين.

وقد اكدت الابحاث انه اذا كنت صريحاً من البداية بشأن خطوات الاستمارة ، تستطيع ان ترفع معدل التحويل الى عملاء فعليين الناتج عن الاستمارة الى نسبة ٨٠ %. وإذا أطلقت على الفيديو اسم "شاهد ماذا سيحدث إذا قمت بملء الاستمارة" ، سوف يعرف زوار الصفحة موضوع الفيديو ومن المرجح أنهم سوف يشاهدونه.

ثالثاً - فيديو التعريف بأفراد الفريق

قد تعلم أن لديك فريقاً رائعاً ، ولكن عملاءك لن يعرفوا ذلك قبل أن تطلعهم على ذلك عياناً. ولذلك فان فيديو التعريف بفريق العمل سوف يتيح لكل فرد من افراد الفريق ان يضع صورته أمام اسمه ، ويتيح له أن يحكي قصته ، وأن يبين كيف يقوم بدعم العملاء. ولا شك أن هذه الفيديوهات يجب ألا تتجاوز ٩٠ ثانية، ولكنها قطعاً تضيف الكثير الى هوية وشخصية كل فرد من أفراد الفريق.

رابعاً - فيديو صفحة المنتج/الخدمات

يقولون أن الصورة تساوي الف كلمة ، وأقول ان الفيديو يساوي الف صورة ! إن ما يتميز به الفيديو من قدرة على الحكي هو ما يجعل مسئولي التسويق يعملون على استخدام فيديوهات المنتجات على مواقعهم الالكترونية لتعزيز تجربة العميل. فلا شك أن هذا النوع من الفيديوهات يلقي الضوء على المنتج الذي تبيعونه ، ويظهر خواصه وفوائده ومزاياه ، كما يلقي الضوء على الخدمة التي تقدمونها اثناء تقديمها.

ويؤكد احد المقالات الهامة ─ التي نشرها نيل باتال بعنوان "هل يمكن أن يعمل فيديو المنتج على زيادة معدل التحويل الى عملاء فعليين؟" ─ ان فيديوهات المنتجات يمكنها أن تزيد المبيعات بنسبة ١٤٤%.

خامساً - فيديو الأسعار

هذا النوع من الفيديوهات يقدم لعملائكم مقدماً معلومات عن اسعار منتجاتكم وخدماتكم ، الأمر الذي يجيب على أي تساؤلات قد تكون عندهم في هذا الشأن ، كما يفيد فائدة كبيرة إذا كان العرضُ الذي تقدمونه له هيكل تسعيري معقد ، وهو ما يحدث في كثير من الأحيان.

ان السعر هو أحد المعايير الهامة التي يلجأ اليها العملاء عندما يحددون ما هي العلامة التجارية التي يريدون أن يشتروها. ومن ثَم فإن وضع فيديو للأسعار على موقعكم الإلكتروني هو طريقة رائعة تميزكم عن منافسيكم الذين قد لا يريدون أن يعطوا هذه المعلومات.

سادساً - فيديو المزاعم

نبدأ بأن تجتمعوا مع فريق العمل وتكتبوا على الورق كل الأشياء التي تزعمون أنها تشكل قوام شركتكم ، وهي قد تبدو مثل "نحن افضل كذا كذا" ، "ونحن الافضل في ذاك وذاك" ، وما شابه ذلك.

ثم عليكم ان تضعوا خطوطاً تحت المزاعم التي تتشابه مع مزاعم منافسيكم ─ ونعتقد أن التشابه تبلغ نسبته من ٨٠ الى ٩٠ بالمائة.

ثم اسألوا أنفسكم أياً من هذه المزاعم قمتم بإثباتها بطريقة مرئية للعميل ولم تكتفوا بترديدها. وفي الختام انتجوا فيديو يعرض المزاعم التي تنفرد بها شركتكم ، والتي تستطيعون ان تعرضوها على الشاشة. ولا شك أن هذا النوع من الفيديو يعتبر بمثابة عرض جذاب للعلامة التجارية.

سابعاً – فيديو رحلة العميل

عندما ننتج فيديو عن قصص النجاح لعملائنا فاننا نميل الى التركيز على شهادات العملاء الذين يتحدثون عن سعادة كل منهم بعدما اشترى منتجنا او خدمتنا ، ونادراً ما نجد الوقت لنحكي قصة رحلة العميل معنا بأكملها  من البداية وحتى النهاية.

وربما تعتقدون ان العميل لا يريد ان يحكي هذه الحكاية ، ولكنكم سوف تفاجئون بأن عملاء كثيرين جداً يرغبون في أن يقصوا حكايتهم وتجربتهم معكم. وفي شركة دابليو اس اي نصفُ هذه الفيديوهات التي تستعرض رحلة العميل مع العلامة التجارية بانها الحكايات التي تصنع الفارق معنا.

شارك بالنشر   Share This